امرأة تستحم 25 مرة يومياً!

فقدت الماليزية جوليا بنت عبدالله، البالغة من العمر 40 عاماً عملها، ليس بسبب ظروف طارئة أو كسل منها، بل بسبب تأخرها اليومي عن دوامها الرسمي لبقائها في الحمام أكثر من 5 ساعات، للإغتسال والاستحمام.
فجوليا ليس كباقي النساء، تستحم وتتعطر وتتأنق وتخرج في ساعة أو اثنتين، بل يلزمها 5 ساعات يومياً في الحمام، حيث أصيبت الفتاة بوسواس النظافة القهري، لتقوم بغسل يديها نحو 300 مرة، و تقوم بالإستحمام 25 مرة تقريباً، ما يجعلها تستخدم جالونين من الشامبو أسبوعياً، وعدة علب من قطع الصابون، ماأدى إلى تراكم المصروفات والفواتير النابعة عن النظافة الزائدة، مادفعها للبحث عن مصدر رزق آخر عن طريق جمع ألاشياء القديمة، من صحف ومجلات وملابس لبيعها، حتى تتمكن من شراء المزيد من علب الصابون والشامبو لمواصلة تنظيف جسمها.
و تقول جوليا إن أعراض هذا المرض النفسي بدأت عندها في سن العشرين عندما بدأت تعمل في مختبر طبي للفحوصات، وكانت وقتها تضطر إلى الإمساك بعينات البول والدم وغيرها، وأكثر ما كان يخيفها الإصابة بمرض نقص المناعة الإيدز، ومن هنا بدأت تغسل يديها وشعرها، وتحمم جسمها عشرات المرات يومياً.

Posted on October 14, 2012, in Random Posts and tagged , , . Bookmark the permalink. Leave a comment.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s